التغذية في رمضان ثبثقب

التغذية في رمضان 2022 تعرفوا التوصيات الصحية المهمة

أولا – مقدمة شاملة عن شهر رمضان الكريم:

التغذية في رمضان تشمل العديد من الأمور، وأهم التوصيات الغذائية في شهر رمضان، يجب أن يتعرف عليها الجميع للاستفادة منها قدر المستطاع، فخلال شهر رمضان المبارك ، يمارس المسلمون الأصحاء الصيام يوميا من الفجر حتى غروب الشمس، وتقليديا ، يفطر الصيام عند غروب الشمس بوجبة تسمى الإفطار ثم يتم تناول وجبة أخرى قبل الفجر مباشرة تسمى السحور، ولقد ثبت أن للصيام آثار صحية إيجابية.

ثانيا – هذه أهم الآثار الإيجابية لصيام شهر رمضان:

تنشط الحياة الاجتماعية خلال شهر رمضان بشكل خاص: فالناس يستقبلون الضيوف أو تتم دعوتهم من قبل الأقارب والأصدقاء، وتتمحور الزيارات بشكل أساسي حول وجبة الإفطار ، وهي وجبة غنية واحتفالية ، يتم خلالها تقديم أفضل الأطباق.

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

ويصوم الناس خلال النهار ويبقون مستيقظين ويأكلون خلال ساعات المساء، وخلال شهر رمضان ، قد لا يمارس بعض الناس الأنشطة البدنية وبالتالي يزداد وزنهم خلال الشهر، ومن الممكن أن مرضى السكري لا يتحكمون في مرضهم بشكل جيد بسبب تبني عادات غذائية غير صحية.

ثالثا – تعرفوا على التغذية في رمضان 2022 وكيفية اعتمادها صحيا:

التغذية في رمضان، أمر مهم جدا، ويجب التركيز عليه بكثرة، وذلك بإتباع التوصيات البسيطة ، إذ يمكنك إنقاص الوزن وخفض ضغط الدم ومستويات الكولسترول، وبدونها ، يمكن أن يؤدي الإفراط في تناول الإفطار أو السحور إلى زيادة الوزن،

وغالبا ما ينظر إلى رمضان على أنه وقت لممارسة ضبط النفس والانضباط والتضحية والتعاطف مع من هم أقل حظا، وننصحك بالحفاظ على هذه الممارسات حتى خارج أوقات الصيام، وأيضا يوصي الأخصائيون في نظام التغذية السليمة، كل الصائمين باعتماد نظام التغذية في رمضان بشكل صحي وصحيح حتى نتجنب الإصابة بالأمراض الخطيرة.

رابعا – هذه أهم القواعد المتعبة خلال التغذية في رمضان:

من الأمور المهمة التي يجب تطبيقها خلال الصيام ،هو التغذية في رمضان التي يجب أن تكون صحية مائة في المائة، وذلك بشرب الكثير من الماء وتناول الأطعمة المرطبة في رمضان، وتتجلى في شرب الكثير من الماء بين الإفطار والسحور على وجه الخصوص.

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

ويمكن أن تؤدي درجات الحرارة المرتفعة أيضا إلى زيادة التعرق ، لذلك من المهم شرب السوائل لتعويض ما تفقده خلال اليوم 10 أكواب على الأقل، بعد الإفطار، لا سيما أن الماء يعمل خلال التغذية في رمضان، على الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، إضافة إلى العمل في الحفاظ على صحة البشرة والشعرة وحمايتهما من الجفاف.

ويمكن أيضا زيادة كمية المياه التي تتناولها عن طريق تناول الأطعمة المرطبة، وجرب إضافة البطيخ إلى السحور أو تناوله كحلوى بعد الإفطار، كما تحتوي السلطة المختلطة على الكثير من الخيار الغني بالمياه والطماطم، وهي مفيدة جدا للجسم والجهاز الهضمي، وتعتبر من التغذية في رمضان التي لا يجب إهمالها.

كما أن  تجنب المشروبات المحتوية على الكافيين مثل القهوة والشاي والكولا، يكون أفضل خاصة أن الكافيين قد يتسبب في زيادة الحاجة إلى التبول لبعض الأشخاص ، مما قد يؤدي إلى الجفاف، وضع في اعتبارك أيضا أن المشروبات الغازية التي تحتوي على السكر ستضيف سعرات حرارية إلى نظامك الغذائي.

ويمكن تقديم الأطعمة الغنية بالمياه ، مثل الحساء أو سلطة الخضار الطازجة، أو سلطة الفواكه والمشروبات الطبيعية كعصير الفواكه بدون سكر، إذ أنها التغذية في رمضان التي تنفعك وتنفع صحة جسمك وتحافظ عليه من التعرض للإصابة بالأمراض.

خامسا – شحن طاقة الجسم بتغذية صحية ومتوازنة:

إن تناول ثلاث تمرات عند الإفطار هو طريقة تقليدية وصحية لبدء الإفطار، والتمر مصدر ممتاز للألياف، ويمك أن تدخل الكثير من الخضار في وجباتك لتجديد الفيتامينات والعناصر الغذائية الأساسية.


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

واختر الحبوب الكاملة التي تمد الجسم بالألياف والطاقة، إذ أنها التغذية في رمضان التي ينصح بها الخبراء، وتناول اللحوم الخالية من الدهون والدجاج والأسماك منزوعة الجلد المشوية أو المخبوزة.

هذا يساعدك في الحصول على وجبة صحية من البروتين، وبشكل عام ، تجنب الأطعمة المقلية والمعالجة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون أو السكر، واستمتع بوجبتك وتجنب الإفراط في الأكل عند الإفطار أو السحور.

سادسا – التغذية في رمضان 2022 تعتمد على وجبة السحور:

من المعروف جدا أن السحور هو تلك الوجبة الخفيفة التي يتم تناولها قبل الصيام كل يوم، هذا ينطبق بشكل خاص على الفئات ذات الاحتياجات الخاصة مثل كبار السن والمراهقين والنساء الحوامل والأمهات المرضعات والأطفال الذين يختارون الصيام.

ويجب أن تشتمل هذه الوجبة ، كونها التغذية في رمضان التي يعتبرها الكثيرون مهمة جدا، كمية من الخضار ووجبة من الكربوهيدرات مثل خبز القمح الكامل كالفطائر والأطعمة الغنية بالبروتين مثل منتجات الألبان كالجبن غير المملح و اللبنة  والحليب أو البيض ، بالإضافة إلى جانب صحن مكون من سلطة فواكه .

ويجب تجنب تناول الكثير من الحلويات بعد الإفطار،  وتحتوي الحلويات التي يتم تناولها عادة في رمضان على كميات كبيرة من العسل، والسكريات التي ينصح بتناولها هي الفواكه الغنية بالماء ، مثل البطيخ أي فاكهة موسمية أخرى ، مثل الخوخ أو النكتارين.

كما يجب أن تحاول أثناء التغذية في رمضان، أن تقليل استهلاكك للأطعمة الغنية بالدهون ، وخاصة اللحوم الدهنية ، والأطعمة المصنوعة من عجين الفطير ، والعجين المضاف إليه الدهون كالسمن النباتي أو الزبدة.

و بدلا من القلي ، يوصى باستخدام طرق طهي أخرى ، مثل الطهي بالبخار ، والطهي في الصلصة ، والتشويح بكمية قليلة من الزيت والخبز، والطهي في الفرن أو الشوي على النار وغيرها من الطرق التي تجعل التغذية في رمضان صحية أكثر وتحافظ على الجسم من الأمراض.



كما يجب أن تتجنب الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من الملح ، أثناء اعتمادك التغذية في رمضان، مثل النقانق واللحوم المصنعة والمملحة أو منتجات الأسماك والزيتون والمخللات والمقبلات والأجبان المملحة.

إضافة إلى تجنب  أنواع مختلفة من الكعك والسلطات والأطعمة القابلة للدهن والصلصات الجاهزة مثل المايونيز والخردل والصلصات كالكاتشب وغيرها، عند تحضير الوجبة ، يوصى بتقليل استخدام الملح قدر الإمكان وبالطبع إزالة شاكر الملح من المائدة.

كما يجب استخدم الأعشاب لتعزيز نكهة الأطعمة المطبوخة، أثناء اعتمادك التغذية في رمضان، تناول الطعام ببطء وبكميات تتكيف مع احتياجات كل فرد، والوجبات الكبيرة تسبب حرقة المعدة وعدم الراحة، وحاول أن تتحرك قدر الإمكان

خلاصة عامة:

أثناء اعتمادك التغذية في رمضان، لا تهمل صحتك ولا صحة أسرتك كاملة، فنظام غذائي سليم من كل المشاكل يبقى صحيا للجسم والصحة، ولا تنسى أبدا أن تعود نفسك على الحركة والقيام بمختلف الأنشطة التي تجعل منك شخصا نشيطا في المساء ، على سبيل المثال عن طريق المشي يوميا بشكل منتظم.